Ads 468x60px

محمد رمضان وكريم السبكي: "قلب الأسد" ليس فيلم مقاولات

عترض كل من الممثل محمد رمضان والمخرج كريم السبكي على توصيف فيلمهما "قلب الأسد" بأنه فيلم مقاولات، وقال رمضان للإعلامي يوسف الحسيني في برنامج "السادة المحترمون" أن أفلام المقاولات لا يتم تصويرها في ستة أسابيع , ولا يخصص لها ميزانية إنتاجية كبيرة كما حدث مع فيلم "قلب الأسد".
وأضاف كريم السبكي أن أفلام المقاولات تعرض في التلفزيون ولا تعرض في السينما أولا. مؤكدا أن هناك أشخاص شاهدوا الفيلم أكثر من مرة وأعجبوا به. وطالب رمضان من الإعلام بأن يذهبوا بالكاميرات إلى دور العرض، وأن يسألوا الجمهور عقب انتهاء الفيلم عن رأيهم. مشيرا إلى أن كل ما جاء بالفيلم له وظيفته وأن الأغاني موظفة في سياقها داخل العمل، كما أنه لم يتم طرحها قبل العيد على قنوات الأغاني؛ لأن الهدف من الفيلم لم يكن الإيرادات بقدر ما كان هدف طاقم العمل هو تقديم فيلم يعيش لفترة طويلة مع الجمهور.

https://encrypted-tbn1.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcRxSGHYqSAPF5mZZPkJ9BqV019UVRKKWRDhThktZ9FtjLIMgO7OTQ 

وعلق رمضان بسخرية على ما أثير ضده من انتقادات حول تأثر الشباب بأفلامه وتقليدهم له ولحركاته ورقصاته متسائلا بتعجب: "هل كان مصير الشاب الذي يقلدني لو لم أقدم فيلم "الألماني" و"عبده موته" تغير وأصبح طبيبا؟!!.
وأكد رمضان على أن صوته مسموع لدى هذة الشريحة من المجتمع، وأن الأفضل من مهاجمته هو استغلاله في توصيل رسائل من خلاله لهؤلاء الشباب. و أشار كريم إلى أن رمضان لم يتم مهاجمته في فيلم "أحكي يا شهرزاد" رغم أنه قدم شخصية شاب يستغل ثلاث شقيقات ويمارس معهن الزنا. ورفض كريم ما قاله الحسيني عن استغلال شركة "السبكي" للممثلين حتى حرقهم مثلما حدث مع محمد سعد.

وأكد كريم أن شركة "السبكي" تحافظ على الممثل مثلما تحافظ على نجاح العمل, وأن أنجح أفلام محمد سعد كانت من إنتاج شركة "السبكي". ودافع رمضان عن فيلم "قلب الأسد" وقال أنه يعرض تأثير الأزمة الاقتصادية في مصر على السياحة ومن يعملون بها. وأضاف كريم أن شخصية "فارس الجن" التي يقوم بها رمضان في الفيلم تختلف عن الشخصيات التي قدمها فى أفلامه السابقة. وأكد أنه لا يهدف إلى الابتذال والعري بدليل أنه اكتفى في مشهد الاغتصاب بالإيحاء لتوصيل المعنى. قائلا أنه يتحدى أن من هاجم الفيلم قد شاهده.
وأعلن رمضان أنه لا يرغب أن يتم تصنيفه كممثل أكشن أو عشوائيات، بل يكون تصنيفه كممثل فقط؛ لأن الممثل يمثل فئة من المجتمع ومصر ممتلئة بالفئات التي يتمنى تقديمها. ووجه حديثه للجمهور من محبيه أو ممن هاجموه بأنه سيقدم لهم الأفضل. في حين أكد على أن هناك من ينتقده لمجرد النقد ليس أكثر، ومنهم من يتمنى له الفشل.

 
المصدر: http://www.doaib.com/2010/07/open-external-links-in-new.html#ixzz2G0jNtoOL